القائمة البريدية
سياسة

وزير الاستخبارات الإسرائيلي : لا نريد التصعيد مع دمشق

القدس المحتلة..
أكد يسرائيل كاتس، وزير الاستخبارات الإسرائيلي، أن تل أبيب لا تريد التصعيد مع دمشق، مضيفا أن بلاده ستواصل تمسكها بـ"الخطوط الحمراء" بشأن توريد أسلحة لحزب الله اللبناني عبر سوريا.
وأوضح كاتس أن إسرائيل لا تتدخل في الأزمة السورية، ولم تتدخل فيها، إلا أنها وضعت بعض "الخطوط الحمراء"، فيما يخص توريدات أسلحة إلى حزب الله عن طريق سوريا، وأي إطلاق نار أو هجمات من أراضيها.
وأكد الوزير الإسرائيلي أن روسيا على علم بهذه "الخطوط الحمراء"، مشيدا بعمل آلية إسرائيلية-روسية خاصة بتنسيق الأعمال بين الجيش الإسرائيلي والقوات الروسية الموجودة في سوريا، والحيلولة دون وقوع حالات طارئة محتملة بينهما هناك.
وذكر كاتس أن إسرائيل اعترفت في وقت سابق بأن طائراتها الحربية استهدفت يوم 17.03.17 مواقع في سوريا بغية منع توريد أسلحة إلى حزب الله، الأمر الذي أثار الاحتجاج في دمشق، فيما تم استدعاء السفير الإسرائيلي في موسكو.

تاس


الاثنين 27-03-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق