القائمة البريدية
محليات

حط بالخرج ... يمصون دم المواطن بدلا من المه

 حط بالخرج ... يمصون دم المواطن بدلا من المه
دمشق- خاص..
مع ارتفاع اسعار الادوية يسال المواطن عن نوع الزواج الشيطاني الذي يؤطر العلاقة بين شركات الادويه والاخرين ..... ونقول الاخرين المسؤولين عن مص الم المواطن و بالموافقة على ارتفاع اسعار الادوية يمصون دمه بنسب متفاوتة وفاحشة تحت شعار "اما رفع الاسعار او انقطاع الادوية من السوق " وبغطاء من القائمين على خبايا ومكنون الدواء في الحكومة وبتصريحات اعلامية لا تخفف الم بل ترفع الضغط والسكر حول التعمية على ارتفاع اسعار الادوية .
ارتفاع اسعار الادوية مستمر دون اي رقابة او ضبط للواجب القانوني او الاخلاقي لبيع الادوية المنتهية الصلاحية او المهربة من دول الجوار او للقاحات لا تحمل في طياتها اي فيروس مناعي وخاصة الكريب وغيرها الخاصة بالاطفال . فالصيدلي الذي تقابله من دون ميعاد ياخذ اجر فراسته مضاعف ويتهرب من دفع ضرائب تجارة مواد تجميلية ويتاجر بالمواد المربحة والتي يحصل منها على كوبون اضافي وياخذ دور الطبيب بصرف ادوية على التوقع ومع كل ذلك يشتكي ويبكي والمواطن يدخل الى صيدلية لياخذ ادويته المتعددة فيخرج بعلبة واحدة ويسال عن البيع بالحبة والنصف حبة  والادوية الاخرى رح نستغنى عنها كونها غالية ومافيه مصاري وحط بالخرج ماحدا بيموت ناقصه عمر..؟؟  

شام برس - طلال ماضي


الخميس 23-03-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق