القائمة البريدية
ثقافة وفنون

الحقد بين اللبنانيين والسوريين يجعل زواجهما اضحوكة مبكية في "محبس"

بعد نجاحها وتألقها في مجال تصوير الاغاني وتعاملها من أهم الفنانين كجوليا بطرس، نوال الكويتية، نانسي عجرم وغيرهن، تخوض اليوم المخرجة صوفي بطرس أولى تجاربها السينمائية بفيلم طويل بعنوان "محبس" بمشاركة الكاتبة ناديا عليوات.
عملت المخرجة اللبنانية على تصوير الفيلم عام 2015 وحرصت على أن يكون عرضه الأول في المهرجانات فكان الافتتاح الاول له في مهرجان دبي السينمائي حيث لاقى الفيلم نجاحا باهرا وفاق عدد الحضور الالف شخص كما قالت الممثلة جوليا قصار لموقعنا. اضافت: "لقد لاقى العمل إعجاب من شاهده في دبي ولا يمكن ان اصف لكم كيف كان الاستقبال والتفاعل معنا".
وها هي بطرس تستعد اليوم لاطلاق فيلمها للجمهور في الصالات اللبنانية والعربية وكان الافتتاح يوم الاثنين 13 آذار في قلب العاصمة بيروت بحضور عدد كبير من الممثلين والفنانين والاعلاميين والاصدقاء والشخصيات السياسية والدبلوماسية منهم الفنانة جوليا بطرس، الوزير السابق الياس بو صعب، العميد شامل روكز، الممثلة دارين حمزة، المخرج فيليب عرقتنجي، الممثل باسم مغنية، الممثل طوني مهنا، الممثل فؤاد يمين، الممثلة مي سحاب، تقلا شمعون فرج الله، عايدة صبرا، كميل سلامة، بياريت القطريب، هلا المر، جمال فياض، ديامان بو عبود، شادي حداد، الاعلامي جورج صليبي، الموزع ميشال فاضل، الكتابة ريم حنا، وغيرهم..
الفيلم من كتابة ناديا عليوات وصوفي بطرس و بطولة جوليا قصار، بيتي توتل، نادين خوري، علي الخليل، بسام كوسا، جابر جوخدار، سيرينا الشامي، نيكول كماتو، دانيال بلابان، سمير يوسف وسعيد سرحان اما الموسيقى التصويرية فهي من تأليف زياد بطرس.
قصة الفيلم تحمل في طياتها جرأة كبيرة في تناول موضوع هو سبب أساسي في الحقد الموجود بين اللبنانيين والسوريين. فالحرب بين البلدين التي دمرت الحجر، هدمت بطريقها ارواحاً وألبست النساء الأسود ويتمت الكثيرين. وذيول هذه الحرب تمتد الى اليوم في ظل الغموض الذي يلف مصير المفقودين في السجون.
معالجة ناديا وصوفي لهذه العلاقة بين الشعبين كانت ذكية جدا. شاب سوري يغرم بفتاة لبنانية التقى بها في دبي. فيأتي بعائلته من سوريا الى بيروت ليطلب يدها للزواج. ولكن، كيف سيتم هذا الزواج وخال العروس توفى بقذيفة سورية خلال الحرب؟
الفيلم يجسد هذا الحقد والكراهية بينهما بطريقة كوميدية غير مستفزة لا بل مضحكة في كثيرة من الأوقات لانها تعتمد على تعابير ومصطلحات حقيقية وواقعية.
والأهم انه لا يخرج احد من الصالات وهو مستفز او مجروح او مستاء مما ورد في الفيلم. وفي الوقت نفسه لا تتوقع المخرجة ان يحدث هذا الفيلم تغييرا فوريا في تفكير الناس انما يمكن ان يكون بداية لنظرة انسانية جديدة بينهما.
وتعتبر مشاركة هذه الاسماء اللامعة في الفيلم جواز عبور الى الجمهور لأنهم من الممثلين المحبوبين جدا أكان في لبنان أو في سوريا. فالثلاثي جولبا قصار وعلي خليل وبيتي توتل أعاد الى ذاكرة الجمهور مسلسل "3 بنات" والنجاح الكبير الذي حققوه خلال 3 سنوات من عرضه، خصوصا ان جوليا تكون زوجة علي خليل وجارتهم "المهضومة والحشورة" هي بيتي توتل. اما لناحية الاسماء المشاركة من سوريا فتعتبر مشاركة الممثل النجم بسام كوسا والنجمة نادين خوري اضافة الى الفيلم وبالفعل قد اغنياه بالشخصيتين اللتين قدماها.
يتميز العمل أيضا بمشاركة ممثلين من الجيل الجديد يتمتعون بموهبة واعدة. سيرينا الشامي قدمت اداء جميلا الميزة الاساسية فيه هي الطبيعية وعدم التكلف. وسعيد سرحان ممثل ماهر جدا بتعابيره وادائه. ومن سوريا جابر جوخدار الذي قدم ايضا دوره باتقان. وقد أجمع الحضور على ان اختيار الممثلين كان صائبا و"كل دور لابس الممثل يلي قدمه".
فيلم "محبس" سيكون خلال أيام في الصالات اللبنانية وقريبا ايضا في عدد من الصالات في الدول العربية كالامارات والاردن وغيرهما.


الاربعاء 15-03-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق