القائمة البريدية
سياسة

نشطاء سوريون: فرار جماعي لعائلات من الرقة

نشطاء سوريون: فرار جماعي لعائلات من الرقة
الرقة..
فرّ مئات من عائلات عناصر تنظيم "داعش"، منذ فجر الجمعة، من مدينة الرقة السورية، التي تواجه هجوما عسكريا واسعا من "قوات سوريا الديموقراطية"، وفق نشطاء معارضين سوريين.
وأفاد النشطاء، السبت  بأن "أكثر من 300 من عوائل القيادات والعناصر الأجنبية، بالإضافة إلى بعض العائلات السورية، فروا منذ فجر الجمعة من مدينة الرقة"، أبرز معاقل تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا، باتجاه محافظة دير الزور شرقا وريف حماة (وسط) الشرقي من الجهة الجنوبية الغربية.
وأوضح النشطاء أن أفراد عوائل عناصر "داعش" فروا من المدينة "عبر زوارق وعبارات إلى الضفة الجنوبية لنهر الفرات".
ومع اقتراب المعارك أكثر فأكثر من معقله في سوريا، يشدد "داعش" من قواعده الصارمة في الرقة، حيث فرض، خلال الفترة الأخيرة، "الزي الأفغاني" على سكان المدينة كي لا يتمكن المخبرون من التفريق بين مقاتل ومدني أثناء إعطاء الإحداثيات لطائرات التحالف، وفق النشطاء.
وبحسب معلومات استخباراتية أمريكية، فإن قياديي التنظيم بدأوا بمغادرة الرقة إلى مناطق أكثر أمنا بالنسبة إليهم.

أ ف ب


الاحد 12-03-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق