القائمة البريدية
دولي

القوات العراقية تقتل 50 إرهابيا والحشد الشعبي يفقد قياديا بارزا في تلعفر

بغداد..
تمكنت قوات الحشد الشعبي، الخميس من القضاء على أكثر من 50 إرهابيا من "داعش"، غرب تلعفر في العراق، فيما أعلنت مقتل قائد اللواء العاشر علي عبد الكاظم السعيدي.
وقال مصدر أمني إن "قوات الحشد، اللواء الـ5 واللواء الـ27، قتلت أكثر من 50 إرهابيا من داعش كانوا متحصنين داخل أحد الشقوق في قرية عين الآغا غرب تلعفر".
وكانت القوات قد قطعت الطريق المتجه غربا، الذي يربط تلعفر بسوريا في نوفمبر/تشرين الثاني، لكن التنظيم استمر في السيطرة على طريق يربط الموصل بالمدينة.
ولا تزال القوات الحكومية العراقية تضيق الخناق على الساحل الأيمن (الجانب الغربي من الموصل) الذي يسيطر عليه التنظيم، وتمكنت من اقتحام مطار الموصل وقاعدة عسكرية قريبة على مشارفها الجنوبية لبناء قاعدة لاقتحام المدينة.
في غضون ذلك، أعلنت هيئة الحشد الشعبي عن مقتل أحد قادة ألويتها في تلعفر غرب الموصل.
وقال أحمد الأسدي، المتحدث باسم الهيئة، في بيان: "في الوقت الذي يحقق فيه أبطال الحشد الشعبي انتصاراتهم على قوى الشر والإرهاب في آخر معاقله، نزف إلى الشعب العراقي نبأ استشهاد المجاهد الشهيد القائد علي عبد الكاظم السعيدي (ابو طه الناصري) آمر اللواء العاشر في الحشد الشعبي الذي ارتقى اليوم إلى أعلى درجات الخلود بعد مسيرة جهاد قضاها ضد الإرهاب".


الجمعة 24-02-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق