القائمة البريدية
سياسة

العمري : الدولة حددت معبر إنساني لخروج اهالي دوما وتنتظر اي بادرة ايجابية لانجاز المصالحة

العمري : الدولة حددت معبر إنساني لخروج اهالي دوما وتنتظر اي بادرة ايجابية لانجاز المصالحة

ريف دمشق..
أفاد ممثل وزارة المصالحة الوطنية في ريف دمشق الشيخ محمد العمري بقيام الدولة السورية بتحديد معبر إنساني لخروج المدنيين وتسهيل عملية المصالحة الوطنية في منطقة دوما في ريف دمشق.
وبين العمري لـ"سبوتنيك"، أن الدولة السورية حددت معبر مخيم الوافدين في ريف دمشق  لتسهيل خروج المدنيين إلى المناطق الآمنة وكذلك خروج المسلحين الذين يريدون تسوية وضعهم ويستطيع أي مسلح تسوية وضعه والعودة لحضن الوطن يستطيع الخروج وتسوية وضعه.
وأما بالنسبة للأسرى من المدنيين والعسكريين المحتجزين من قبل المسلحين في دوما  أوضح العمري أنه من المعروف عند انجاز أي تسوية يتم إطلاق سراح  الأسرى من قبل المسلحين.
وأكد العمري أن الدولة السورية تنتظر أي بادرة إيجابية من قبل المجموعات المسلحة وتثبت حسن نواياها لإنجاز المصالحة الوطنية، علماً أن عدد المسلحين كبير وغير معروف كونه يوجد تنوع في الفصائل.



الثلاثاء 07-02-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق