القائمة البريدية
محليات

في ظل الأزمة الخانقة التي تعيشها المدينة.. بورصة أسعار المياه في حلب إلى ارتفاع

حلب..
ارتفعت أسعار بيع المياه في مدينة حلب بنوعيها "الشرب والغسيل"، بشكل لافت في الآونة الأخيرة، محققة أرقاماً قياسية غير مسaبوقة.
الأزمة الراهنة للمياه والتي كانت بدأت قبل ثلاثة اسابيع، أرخت بظلالها القاتمة على أسعار بيع المياه، فتراوح سعر مياه الشرب المعبأة بين /250/ و/300/ ليرة سورية وسط غياب تام للرقابة التموينية المنشغلة بباقي المخالفات ذات "الرزقة" الدسمة.
بدورها ارتفعت أسعار مياه الغسيل التي تنقلها صهاريج المياه الخاصة إلى المنازل إلى /2500/ ليرة سورية للألف ليتر محققةً رقماً قياسياً لم تعهده المدينة منذ بدء الأحداث فيها قبل /5/ سنوات.
وتشهد أوساط الشارع الحلبي في الوقت الراهن، استنكاراً غير مسبوق لإهمال المعنيين بالواقع المائي في المدينة وتقاعسهم عن إيجاد وتنفيذ الحلول البديلة رغم تواجدها واكتفاء مدير مؤسسة المياه بتقديم الوعود التي اقتصرت فعاليتها على "تسكين" آلم الحلبيين الذي ما لبث أن عاد مجدداً بعد ثبوت زيفها.

شام برس- زاهر طحان


الجمعة 03-02-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق