القائمة البريدية
سياسة

الرئيس الأسد : ما تتعرض له سورية هو ثمن تمسكها بسيادتها

الرئيس الأسد : ما تتعرض له سورية هو ثمن تمسكها بسيادتها

دمشق..
تلقى الرئيس بشار الأسد اليوم اتصالا هاتفيا من الرئيس نيكولاس مادورو رئيس جمهورية فنزويلا البوليفارية جرى خلاله بحث آخر مستجدات الأوضاع في البلدين.
وهنأ الرئيس مادورو الرئيس الأسد والشعب السوري بالإنجازات المهمة التي تحققت في الحرب ضد التنظيمات الإرهابية المدعومة من قبل الدول المعادية لسورية معتبرا ان هذه الإنجازات جاءت ثمرة للصمود الاستثنائي الذي أظهره السوريون ووقوفهم موحدين خلف قيادتهم في مواجهة هذه الحرب.
وأكد مادورو وقوف بلاده الثابت إلى جانب سورية معربا عن أمله بعودة السلام والاستقرار إلى ربوعها في أقرب وقت.
من جانبه عبر الرئيس الأسد عن تقديره لمواقف فنزويلا والرئيس مادورو المساندة لسورية مؤكدا أن ما تتعرض له كل من سورية وفنزويلا من محاولات خارجية تستهدف إضعافهما عبر ضرب الاستقرار وإشاعة الفوضى فيهما هو ثمن لتمسكهما بسيادتهما وقرارهما المستقل ورفضهما لإملاءات الغرب وأعوانه على حساب مصلحة شعبي البلدين.



الاثنين 30-01-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق