القائمة البريدية
محليات

الحكومة تبرر فشلها في إدارة أزمة الكهرباء

الحكومة تبرر فشلها في إدارة أزمة الكهرباء
دمشق..
كشف رئيس الحكومة المهندس عماد خميس “عن خطة وضعتها الحكومة كان من المفترض أن تكون قد وضعت في التنفيذ تهدف لتأمين الوقود لزوم محطات التوليد بشكل تصبح فيه الكهرباء جيدة ولكن حدثت أمور لم تكن بالحسبان في الأشهر الماضية حيث تم استهداف آبار النفط والغاز ومعمل حيان للغاز في المنطقة الوسطى ومما زاد من وطأة الأمر هو عدم توارد الوقود بالانسياب الذي كان متوقعا”.
ونقلت وكالة سانا عن المهندس خميس أن الحكومة تجاوزت جزءا مهما من المشكلة عبر رؤية بديلة وضعتها ستظهر نتائجها قريبا في غضون أسابيع ما سيساعد في توارد الوقود إلى محطات توليد الكهرباء واحتياجات العملية الإنتاجية.
وبين رئيس مجلس الوزراء خلال رده على سؤال “أنه بإمكان أي صناعي التقدم بطلب للحصول على إجازة استيراد وقود باعتبارها مدخلات إنتاج والحكومة تسمح باستيراد كل ما يدخل في العملية الإنتاجية”.
ولفت المهندس خميس إلى قيام الحكومة عبر فريق عمل متخصص يضم خبراء ومعنيين بتنفيذ خطة إدارة أزمة الكهرباء بالشكل الذي يمكن معه تأمين الغاز محليا واستقدام البواخر المحملة بالوقود موضحا أن الحكومة تبدي تفهماً عميقاً لوضع المصانع وحاجتها للفيول والمازوت وتبذل جهودا استثنائية لتجاوز مشكلة توفر الوقود.


الاثنين 30-01-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق