القائمة البريدية
سياسة

"أحرار الشام" تتآكل لصالح "هيئة تحرير الشام"

ادلب..
أعلن عدد من قادة "حركة أحرار الشام"، أمس السبت، انشقاقهم عن الحركة، وانضمامهم لـ"هيئة تحرير الشام"، التي تشكلت من اندماج 5 فصائل، من بينها "جبهة فتح الشام"، ويقودها أبو جابر الشيخ.
وأعلن أبو صالح طحان، نائب قائد "أحرار الشام" للشؤون العسكرية وأحد أبرز قادة الحركة، في سلسلة تغريدات نشرها على حسابه انضمامهم تبعيته للمدعو "أبو جابر" أمير ما بات يعرف بـ "هيئة تحرير الشام".
من جهته، قال الناطق العسكري باسم حركة "أحرار الشام" المدعو أبو يوسف المهاجر، إنه استقال من الحركة وانضم إلى هيئة "تحرير الشام".
كما أعلن المدعو أبو الفتح الفرغلي، مسؤول مكتب الدراسات في هيئة الدعوة والإرشاد في حركة "أحرار الشام"، والذي استقال منها قبل أيام، انضمامه لهيئة تحرير الشام.
من جهته، نفى أحمد علي قره علي، الناطق الرسمي باسم حركة "أحرار الشام"، أن يكون أي تشكيل يتبع للحركة قد انشق عنها، وقال في تغريدات له: "لم تدخل أي من تشكيلاتنا العسكرية ضمن هيئة تحرير الشام، واستقالة هاشم الشيخ وأبو يوسف المهاجر جاءت بصفات شخصية، وهم من المعلقين لعضوياتهم سابقا".

وكالات



الاحد 29-01-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق