القائمة البريدية
سوريا

المفتي حسون : الرئيس الاسد مستعد اليوم لترك الرئاسة ولكن القضية لسيت قضية الرئاسة

طهران..
قال مفتي الجمهورية العربية السورية الشيخ احمد بدر الدين حسون في كلمته بالمؤتمر الدولي الـ26 للوحدة الاسلامية في طهران ان مؤتمر الوحدة الاسلامية ينعقد في مرحلة نحن في اشد ساحات الخطر .
اشار الشيخ حسون الى ان الرئيس الاسد مستعد اليوم لترك الرئاسة ولكن القضية لسيت قضية الرئاسة واضاف : سوريا لم تشكل تهديدا لتركيا يوما ما لكن صواريخ باتريوت نصبت ضد حزب الله .
ولفت الى ان المعارضة السورية رفضت دعوة ايران للالتئام وعرضوا مايشاؤون لكن فضلوا الذهاب الى لندن وقال : اتمنى ان ينعقد هذا اللقاء في دمشق لتروا ما يفعل بالشعب السوري .
الى ذلك قال مفتي سوريا ان ايران الاسلامية تتحمل الصعاب من اجل الامة واقتصادها يحارب محييا الشعب الايراني الذي يبذل من ماله ودمه خدمة للانسانية .
واشار الشيخ حسون الى اننا اليوم على مفترق طريق نفقد فيه بلداننا الاسلامية بلدا بعد بلد وقطرا بعد قطر واضاف : ارادوا ازالة الحكام فزال الحكام ولكن بلداننا اليوم تتمزق في ربيعهم . وقال مفتي سوريا ، لو تخلت ايران عن الاسلام وفلسطين لبنوا لها ما تريد من مفاعلات نووية وتابع : ان الحصار على ايران انما هو لاجل فلسطين وليس بسبب البرنامج النووي .
وقال : لا نرضى ولا نقبل تقسيم القدس او ان نصلي تحت علم الكيان الاسرائيلي في القدس .
وكان المؤتمر الدولي للوحدة الإسلامية في دورته السادسة والعشرين بدا اعماله بمشاركة مفكرين وشخصيات من مئة واثنتين دولة في العاصمة الايرانية طهران تحت شعار /الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم، رمز لهوية الأمة الإسلامية الموحدة.


الاحد 27-01-2013
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق